أكتب .. صوَر .. وثَق
إنتهاكات حقوق الإنسان

رؤيا وحبر يحصدان المركزين الأول والثاني لجائزة أفضل تقريرين عن حقوق الإنسان

الثلاثاء 12 ديسمبر 2017

حصد تقرير قناة رؤيا المركز الأول في نتائج جائزة أفضل تقرير صحفي عن حقوق الإنسان لمنظمة صحفيون من أجل حقوق الإنسان JHR الكندية في نسخته الثالثة.
وحمل التقرير عنوان ” كواليس ما يحدث داخل المراكز الأمنية/ موقوفون برسم التحقيق” للصحفيين أمين العطلة ونور عز الدين. والذي حاز على نسبة 86.83 %ونشر في موقع رؤيا.
فيما حصد موقع حبر المركز الثاني لتقرير كتب على جزأين الجزء الأول بعنوان: الإنتهاكات العمالية في المدارس الخاصة “اقبلي أو بجيب عشرة بدالك” والجزء الثاني بعنوان: الإنتهاكات العمالية في المدارس الخاصة “جزر معزولة” للصحفية دلال سلامة والذي حاز على نسبة 83.76 % ونشر في موقع حبر.
وكانت منظمة “صحفيون من أجل حقوق اإلنسان” JHR الكندية بالشراكة مع شبكة “إعلاميون من أجل صحافة استقصائية عربية -أريج” وبدعم من سفارة مملكة هولندا أقام حفلا تكريم الفائزين في فندق الموفينبيك البحر الميت.
تهدف الجائزة الى تشجيع الصحفيين على الإرتقاء بمستوى وجودة تغطية القضايا المتعلقة بحقوق الإنسان،
والمساهمة في التأثير الإيجابي على المجتمع ودعم الحوار العام حول قضايا حقوق الإنسان في الأردن.
كما وقد قام أعضاء لجنة التحكيم المكونة من ستة أعضاء أكاديميين وصحفيين: دكتورة ناهدة مخادمة، الأستاذة بيان التل، الأستاذة لميس أندوني، الدكتور محمد الصرايرة، الأستاذ عمرو العراقي والأستاذ مصعب الشوابكة بتقييم 25 قصة صحفية حقوقية بالأخذ بعين الاعتبار أن الأستاذ مصعب الشوابكة والأستاذة بيان التل قاما بتقييم 24 قصة صحفية منعا لتضارب المصالح، وقد تم التقييم بناء على المعايير التالية:
1 -اختيار الموضوع وصعوبة الحصول على المحتوى.
2 -مدى التوسع في البحث.
3 -درجة الوضوح وأسلوب السرد.
4 -الثقافة القانونية.
5 -درجة استخدام الأدوات والمصادر الإبداعية الحديثة، مثل البيانات والإحصاءات.

كما وقد قامت منظمة صحفيون من أجل حقوق الإنسان بمنح شهادات تقرير لأفضل خمس تقارير صحفية كانت تتنافس على المركزين الأول والثاني تقديرا لجهودهم وابداعهم وكانت هذه التقارير هي:
– استمرار التبرير الأمني بسلوك فردي يمنهج التعذيب للصحفية نجاة شناعة الذي نشر في جريدة
السبيل
– تهم “الإرهاب” لا تبيح التعذيب والإخلال بضمانات المحاكمة العادلة للصحفية هبة أبو طه الذي
نشر في موقع عمان نت
– ماذا لو اشتكت الجئة من العنف ضدها؟ للصحفية ياسمين اشتي الذي نشر في موقع عمان نت
– الحدالت مخيم حدودي “خارج التغطية” للصحفية هبة الحياة عبيدات الذي نشر في موقع عمان
نت
– العمل في إيلات “هروب الى الجحيم” للصحفي محمود الشرعان الذي نشر في جريدة الغد

يشار إلى أن هذه هي النسخة الثالثة للجائزة، والتي كانت الأولى منها العام 2015 بالشراكة مع معهد الإعلام الأردني JMI والتي فازا فيها كل من الصحفيين نادين النمري عن جريدة الغد المركز الأول والصحفي عز الدين ناطور من موقع عمان نت المركز الثاني، فيما حازت في النسخة الثالثة الصحفية دانه جبريل على المركزين الاول والثاني عن تقريرين على موقع حبر في النسخة الثانية للجائزة العام 2016.


أضف تعليق

 

*